Posted by: azizabusarah | August 25, 2010

لماذا يدعم يهود نيويورك بناء مركز إسلامي قرب حطام ١١ سبتمبر

الثلاثاء أغسطس 24 2010 – عزيز أبو سارة
نشرت اولا في جريدة القدس

فاجأني رئيس بلدية نيويورك مايكل بلومبرج وهو شخصية يهودية معروفة ذات تأثير سياسي واسع في نيويورك بالإضافة ألى أنه معروف ايضا بتضامنه الشديد مع إسرائيل، بدعمه لبناء المركز الاسلامي المزمع بناؤه بالقرب من حطام برجي مركز التجارة العالمي “مكان احداث 11 سبتمبر ” وهو المركز الذى ادى الى حديث اعلامى لم ينته بعد، يتركز بعضه ضد السماح بوجود مؤسسات اسلامية فى الولايات المتحدة ، بلومبرج لم يكن وحيدا في تأييده لبناء المركز بل شاركه أيضا العديد من القادة والحاخامات اليهود في نيويورك والولايات المتحدة، حتى انه عندما قام أبراهام فوكسمان من “التجمع ضدد التجريح” بمعارضة المركز قام الاف اليهود الامريكيين بالرد من خلال توقيع عريضة مؤيدة للمركز .

في الاونة الاخيرة أعلنت مبادرة قرطبة في نيويورك عن نيتها بناء مركز اجتماعي اسلامي في منهاتن قرب مكان حطام بنايتي المركز العالمي للتجارة، أدى هذا الاعلان الى تهافت وسائل الاعلام لتغطية الخبر، للأسف وكعادة الكثير من وسائل الاعلام تم تضخيم وتغيير بعض المعطيات عن المركز حيث تم وصفه بأنه مسجد وأنه سيبنى بمكان بنايتي المركز العالمي للتجارة اللتين دمرتا في الحادي عشر من سبتمبر 2001 ما أدى إلى معارضة جماهيرية واسعة للمركز.

ومن المعروف ان المركز ينوي فتح ابوابه لغير المسلمين وسيحتوي على عدة نشاطات ترفيهية اجتماعية كما أنه سيشمل بركة سباحة ومركزا رياضيا ومعرضا للفنون. إلا أنه وبما أن الولايات المتحدة الامريكية على بعد أقل من ثلاثة أشهر على أنتخابات الكونجرس وجد بعض السياسيين في هذا الخبر طريقة لنيل أصوات المعارضين لبناء المركز من خلال استخدام المعطيات الخاطئة أو اخافة الامريكيين من التأثير الاسلامي في المجتمع الامريكي.

لقد كانت طريقة تعامل مبادرة قرطبة و الامام فيصل عبد الرؤوف مع الموضوع ملفته للنظر، فقد استطاعوا ورغم الظروف السياسية وقرب الانتخابات التخاطب وبناء الثقة مع العديد من أفراد وقادة المجتمع الامريكي وحشد دعم مهم للمركز، واستطاعت مبادرة قرطبة تخطي العقبات القانونية وهي الان قاب قوسين من بدء بناء المركز، إلا أنه ما زال البعض يحاول اقناع القائمين على المشروع بتغيير موقع المركز الامر الذي على لم يتم الاتفاق عليه بعد.

إن نجاح مركز قرطبة في اجتذاب الدعم من حاخامات وقيادات يهودية ومسيحية لم يكن بالامر السهل، فعلى مر السنوات السابقة ابتدأ العديد من القادة والائمة المسلمين وعلى رأسهم الامام فيصل عبد الرؤوف من مبادرة قرطبة بمحاولات التواصل مع المجتمع الامريكي من خلال مشاريع وحلقات الحوار بين الاديان وبرامج مشتركة لخدمة المجتمع ما أدى الى بناء علاقات حميمة بين المشاركين ،فعندما اكتظ مسجد ادم بالقرب من واشنطن العاصمة بالمصلين وقت صلاة التراويح في رمضان الماضي، قام إمام المسجد “ماجد” بالبحث عن مكان اضافي للصلاة، وتم حل المشكلة باستخدام المعبد اليهودي المجاور للمسجد كمصلى للمسلمين طيلة ايام شهر رمضان.

لقد راهن العديد على أن اول من سيقف عقبة في بناء المركز هم اليهود الامركيون على أساس أنهم سيشكلون العدو التقليدي بسبب الصراع الاسرائيلي الفلسطيني. إلا أن التوجه في السنوات الاخيرة للحوار والتعاون بين الاديان وخاصة ما بين المسلمين واليهود الامريكيين أدى الى تغير ايجابي في العلاقات بينهم. فقد وجد العديد منهم ارضية مشتركة للتفاهم والعمل المشترك في عدة مجالات وحتى بالنسبة للقضايا الحساسة كالصراع الاسرائيلي الفلسطيني, وربما فوجئ الطرفان بتقارب الاراء بين الكثير ممن شاركوا في هذه اللقاءات كدعم قيام الدولة الفلسطينية من خلال سلام عادل وشامل بين الاسرائيليين والفلسطينيين يضمن الحرية والامن للطرفين.

كان نجاح الاقلية المسلمة في التواصل مع المجتمع الامريكي بعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر 2001 أمرا صعبا وربما ما زال في بداياته, فقد وجد المسلمون انفسهم فجأة في كرسي المتهم بالارهاب والمشكوك بولائهم، إلا ان العديد من مسلمي الولايات المتحدة الامريكية لم يقبلوا بدور الضحية، بل ابتدأوا بالبحث عن اساليب وطرق التعاطي مع المجتمع الامريكي بشرائحه المختلفة لكسر الاراء الشائعة والخاطئة عن المسلمين. كما استطاعوا التواصل مع الاقليات الاخرى من خلال تذكيرهم بأن القبول بالتمييز ضدد أي أقلية وتقليص حريتها لأي سبب كان سيؤدي الى نفس النتيجة ضدد الاقليات الاخرى لاحقا.

إن التجربة العربية والاسلامية في الولايات المتحدة قد توفر نموذجا مهما للأقليات العربية والاسلامية في الدول الغربية كونها استطاعت ورغم العوامل السلبية التي احاطت بها في السنوات الاخيرة البقاء جزءا من المجتمع الامريكي دون التنازل عن الهوية العربية أو الاسلامية.


Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

Categories

%d bloggers like this: